[sam_zone id=1]

غرفة الاخبار 01-03-2016

ضيوف الغرفة:
– ابوبكر احمد السعيد”عضو مجلس النواب”
– طلال الميهوب “عضو مجلس النواب”
– سعد المريمي “عضو مجلس النواب”
– د. علي التكبالي ” عضو مجلس النواب وعضو كتلة السيادة الوطنية”
– المبروك الكبير “عضو مجلس النواب”
– طارق الأشتر “عضو مجلس النواب”

ابرز ما ورد على لسان الضيوف…
*- ابوبكر احمد السعيد:
– اعتقد ان لا يوجد تحدي بين اعضاء مجلس النواب ربما هناك سوء فهم او عدم فهم واقع الحال ومعاناة الوطن
– اكثر من 100 نائب يؤيدون الاتفاق السياسي ويؤيدون حكومةالوفاق والمعارضين اقلية
– مجموعة من داخل مجلس النواب رات ان هذا الاتفاق السياسي لا يخدم مصالحهم والحكومة الوفاق لا تمثلهم لهذا عرقلوا التصويت
– لن نحول قبة البرلمان الى ساحة صراع فهناك اغلبية داعمة للاتفاق
– نحن نرحب بذهاب بعض النواب الى طرابلس لتقريب وجهات النظر لكن على ماذا استندوا هؤلاء في ذهابهم الى طرابلس
– اعتقد ان حضور سبعة اعضاء من المجلس الرئاسي وتغيب اثنين عن جلسة مجلس النواب يعتبر وفاق الى حد ما
– عقيلة صالح شخصية مؤثرة على الواقع السياسي ولو طبق اللائحة الداخلية ببنودها لمرت الكثير من القرارات
– نحن نتحدث عن هيئة الامم المتحدة التي كانت سبب رئيسي في استقال ليبيا عام 1949 ولم نشارك امريكا او بريطانيا للحديث عن انتهكا السيادة
– لا مانع من التقارب مع المؤتمر الوطني للوصول الى حلول وهناك اعضاء من المؤتمر يتواصلون معنا يوميا لانهاء المعاناة
– اي لجنة نيابية تخرج بدون موافقة البرلمان نعتبرها عمل غير صحيح يقوض الاتفاق السياسي
– هناك بعض النواب لا يرون ان هناك ازمة في ليبيا وهؤلاء مستعدون للاستمرار في الحوار لسنوات طويلة
– نحن نعاني من ضعف اعلامي في تغطية الجلسات النيابية بحيث ان المواطن الليبي لا يعلم ماذا يحدث داخل قبة البرلمان

*- طلال الميهوب:
– اعتراضنا ليس على الحكومة اعتراضنا على المجلس الرئاسي بعد ان فضح نفسه في جلسة النواب
– نحن راينا ان المجلس الرئاسي هذا لن يقود ليبيا الى الامام وسوف يعطل الحياة السياسية والاقتصادية في البلاد
– اقر البرلمان الاتفاق السياسي لكن بعد جلسة الاستماع وما رايناه لا يمكن اعطاء ثقة لهذا المجلس بهذه التشكيلة
*- سعد المريمي:
– نحن كاعضاء مجلس النواب ندعم اي حوار يوصل البلد الى بر الامان ويوحد الصفوف
– ذهب الوفد البرلماني المكون من 13نائبا الى طرابلس بقرار من رئيس مجلس النواب عقيلة صالح
– لجنة المصالحة الوطنية بين الفرقاء الليبيين قطعت شوط طويل في الاشهر الماضية
– الغرض من الجلسات التشاورية مع اعضاء المؤتمر الوطني توحيد الليبيين والقضاء على الاشكاليات الموجودة
– الحوار التي نقوم بها غير داعم لحوار الصخيرات والنتائج المرجوة الوصول الى اتفاق بين البرلمان والمؤتمر للتوافق على العملية التشريعية
– الحكومة لن تنال الثقة من مجلس النواب بسبب الاشكاليات في المجلس الرئاسي

*- د. علي التكبالي:
– اذا اردنا حكومة توافق فيجب ان يكون هناك توافق في مجلس النواب
– لم اسمع يوما ان نائب يستطيع ان يرهب نائب اخر
– نحن لم نأت بالدواعش ومعروف من اتى بهم الى ليبيا
– انا وبعض زملائي كنا نرى ان الحوار فاشل ومنع المجلس من خدمة الشعب الليبي لعام كامل
– لم يمنع اي شخص من الدخول ابدا ونحن لم نرد ان ندخل لعدم رغبتنا بان تقام الجلسة لانه هنالك مؤامرة في الافق
– لم يحدث تصويت لانهم لم يصلوا الى النصاب اصلا
– نحن نرى ان هذه الحكومة لم تخدم الليبيين ومن حقنا ان نمنعها
– من حق النائب ان لا يدخل وهو لا يريد ان يشارك في هذه الجريمة
– اذا كنتم تملكون العدد الكافي للتصويت فسنقبله غصب عنا
– نحن في طبرق غير موافقين على هذه الحكومة وهنالك من في الجنوب ايضا غير موافقين
– لا نستطيع ان نمنع اي عضو من مجلس النواب من التحدث او مقابلات شخص ما
– البديل هو ان يكوّن مجلس النواب حكومة وتتواصل مع كل الاطراف الليبية
– نحن لا نحتاج لحكومة تواففق بورقة من جيب ليون

*- المبروك الكبير:
– مجلس النواب ملزم بالاتفاق السياسي ولقد صادق عليه
– الذهاب الى حكومة توافق جديدة سيأخذ وقت طويل والبلاد ليس لديها ذلك

*- طارق الأشتر :
– من الضروري حضور النواب الى الجلسة لكثرة الاحداث في هذه الفترة

In this article