الولايات المتحدة تقصف منطقة واقعة تحت سيطرة حركة الشباب الصومالية

أكدت حركة الشباب الصومالية اليوم الثلاثاء، أن الولايات المتحدة قصفت منطقة واقعة تحت سيطرتها، لكن عدد القتلى الذي أعلن عنه الجانب الأمريكي مبالغ فيه.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية قد أعلنت أمس أنها شنت ضربات جوية على منشأة للتدريب يوم السبت مما أدى إلى مقتل أكثر من مئة مقاتل في الحركة المرتبطة بتنظيم القاعدة في الصومال.

وقال المتحدث العسكري باسم الشباب الشيخ عبد العزيز أبو مصعب في تصريح لوكالة رويترز إن الولايات المتحدة قصفت منطقة يسيطر عليها الشباب، لكنهم بالغوا في عدد الضحايا، مضيفا أنه لا يجتمع أبدا مئة مقاتل في مكان واحد لأسباب أمنية على حد تعبيره.

في هذا المقال