[sam_zone id=1]

البرلمان التونسي يؤكد على المصالحة الوطنية لحل الأزمة في ليبيا

اعتبر نائب رئيس البرلمان التونسي الشيخ عبد الفتاح مورو أن حل الأزمة الليبية لابد أن يمر عبر المصالحة الوطنية، مشيرا إلى أن الليبين يستطيعون أن يقدموا للعالم ولتونس درسا في الحفاظ على وحدة الوطن، و انه يجد نفسه صغيرا أمام عظمة ليبيا.

وأكد نائب رئيس البرلمان التونسي على دعمه لأي حل يتفق عليه الليبيين لإنهاء الصراع في بلادهم، مضيفا أن المعركة مع تنظيم داعش معركة وطنية ضد من يريد تخريب وحدة الوطن ويحطم المجتمع الليبي ومؤسسات الدولة الليبية.

وختم الشيخ عبد الفتاح مورو حديثه بالقول إن الحكومة التونسية والشعب التونسي يتمنون استقرار الوضع في ليبيا وانتهاء الصراع باسرع وقت لأن ازدهار ليبيا يشكل دعما مهما للاقتصاد التونسي.

في هذا المقال