مجلس شورى درنة يعدم ثمانية أشخاص رميا بالرصاص

أفادت مصادرنا في مدينة درنة بقيام مجلس شورى المدينة يوم أمس بإعدام ثمانية أشخاص رميا بالرصاص داخل مستشفى الهريش بالمدينة، وأكدت ذات المصادر أن الأشخاص الذين تم إعدامهم متهمون من قبل المجلس بعمليات التفجير الأخيرة التي شهدتها مدينة درنة.

هذا وقد شهدت المدينة في الآونة الأخيرة عمليات تفجير كان آخرها عملية استهداف الناشط السياسي باسط بوذهب الذي قتل جراء استهداف سيارته بعبوة لاصقة منتصف الشهر الجاري.

في هذا المقال