[sam_zone id=1]

القطراني يربط عودته للمجلس الرئاسي بتغيير سياسات رئيسه

أكد نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق علي القطراني أن عودته إلى جلسات المجلس ستكون في حال أصبح رئيسه محايدا يستمع للجميع ويخلق التوافق بين كل الأطراف حسب تعبيره.

وشدد القطراني في رسالته التي أرسلها ردا على دعوة السراج له للعودة إلى جلسات المجلس على ضرورة أن تنال التشكيلة الوزارية المقترحة ثقة البرلمان وليس بتوقيعات من بعض النواب، محذرا في الوقت ذاته المجلس الرئاسي من الاستمرار في سياسته الحالية التي تساهم في تقسيم الوطن وحمله مسؤولية ذلك.

وانتقد القطراني عدم اهتمام المجلس الرئاسي بمنح الثقة للحكومة من خلال البرلمان بحيث أصبحت الحكومة حكومة وصاية حسب وصفه، مبينا أن المجلس يعمل على إدخال الحكومة إلى طرابلس دون شرعية، وأنه يفاوض المليشيات التي ساندت وما تزال تساند الإرهاب في ليبيا لتحمي المجلس في طرابلس حتى تعود العملية السياسية إلى المربع الأول على حد قوله.

في هذا المقال