[sam_zone id=1]

الغويل يهدد بمساءلة كل من يتعامل مع قرارات المجلس الرئاسي

طالب رئيس الحكومة المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام خليفة الغويل، في كتاب رسمي، المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بعدم المساس بالمقرات الحكومية إلى حين الوصول إلى اتفاق سياسي شامل وإضفاء الشرعية على أي أجسام أو هياكل إدارية لاحقا.
وأشار كتاب الغويل إلى أنهم أصدروا تعليماتهم لكل الجهات الأمنية بحماية المؤسسات والمقار الحكومية، والالتزام بمهامها في اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لمنع أي اختراقات أمنية والتصدي لكل تصرف يمس بهذه المقرات، وطالبت حكومة الغويل المجلس الرئاسي بالتقيد بالقانون، وحملته مسؤولية أي خلل أمني قد يحدث .

وأكدت حكومة الغويل، أنها ماضية في الحوار السياسي مع كل الأطراف بالتزامن مع التشاور مع حكومات الدول الفاعلة في المجتمع الدولي لإقناعها بالتدخل للحد من تصرفات المبعوث الأممي مارتن كوبلر والانجرار في فرض حكومة وصاية على الشعب الليبي، بحسب وصف كتاب الحكومة.

و طالب خليفة الغويل رئيس الحكومة المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام، في كتاب رسمي، وزراء حكومته ورؤساء الهيئات والمؤسسات التابعة لها بالاستمرار في تأدية المهام الموكلة إليهم لضمان انسيابية الخدمات للمواطن الكريم بحسب ما جاء في الكتاب.
وهددت حكومة الغويل كل من يتعامل مع القرارات الصادرة عن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بتعريض أنفسهم للمساءلة القانونية.

في هذا المقال