عضو هيئة الدستور العربي الشريف يوضح أسباب مقاطعته لأعمال الهيئة

قال عضو تأسيسية الدستور المقاطع العربي الشريف إنه لا رجوع عن مقاطعة أعمال الهيئة، مبينا أن أسباب المقاطعة تتمثل في عدم قدرة أعضاء الهيئة على التوافق والخروج بمسودة تلبي رغبة الليبيين في دستور يوحد ولا يفرق، بالإضافة إلى مخالفة بعض أعضاء الهيئة للإعلان الدستوري بنقل جلساتها إلى تونس وصلالة، ومخالفة قرارات الهيئة التي تنص على عدم خروج أي عضو من أعضاء الهيئة أو اللجان النوعية المنبثقة عنها خارج ليبيا.

وأضاف الشريف في تصريحات صحفية أنهم كأعضاء مقاطعين حذروا من تعديل النصاب القانوني للتصويت على بنود مسودة الدستور.

وأكد الشريف أن هناك طعونا ستقدم للقضاء بالخصوص، محذرا الليبيين من تمرير مسودة الدستور الحالية بالاستفتاء، وعدم التصويت عليها بنعم لأنها ستكون وسيلة لتقسيم البلاد بحسب وصفه.

في هذا المقال