بني وليد تحتضن سرت وتطلب الدعم العاجل للنازحين إليها

طالب رئيس المجلس المحلي بني وليد علي النقراط بضرورة التحرك السريع والفوري لمساعدة المدينة للوقوف بجانب النازحين إليها من مدينة سرت.

وأكد في تصريح لبوابة الوسط أن عدد الأسر النازحة إلى المدينة والمقبلة من مدينة سرت قد بلغ حوالي ألفين ومئتي أسرة.

مشيرا إلى أن المدينة لا تستوعب هذا الكم من النازحين بسبب قلة الإمكانيات وعدم تواصل المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني مع المجلس المحلي والجهات المسؤولة بالمدينة وكان المجلس المحلي بني وليد قد أصدر الاثنين بيانا ناشد فيه المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، بالتحرك السريع والفوري لمساعدة المدينة للوقوف بجانب النازحين إليها من مدينة سرت.

وأكد البيان أن المجلس المحلي والمنظمات الخيرية والأهلية بالمدينة غير قادرين على استيعاب وتوفير الإمكانات اللازمة لهؤلاء النازحين، مشيرا إلى أن العائلات النازحة تعاني ظروفا صعبة جدا ، ما يستوجب دعمها ومساندتها بشكل عاجل.

في هذا المقال