[sam_zone id=1]

أوباما وقادة دول أوروبية يدينون الاستفزازات الروسية

استنكر الرئيس الأمريكي باراك أوباما أمس الموقف العسكري الروسي الذي وصفه بالعدائي في شمال أوروبا، وذلك خلال لقائه بقادة خمسة بلدان من الشمال الأوروبي في البيت الأبيض.

وأشار أوباما في ختام لقائه مع قادة السويد والنروج والدنمارك وفنلندا وآيسلندا إلى وحدة القلق حيال وجود روسيا العسكري المتنامي، وحيال الوضع في بحر البلطيق وشمال أوروبا.

ولفت الرئيس الأمريكي إلى البقاء في حوار مستمر مع روسيا، مستدركا: “نريد أيضا أن نتأكد من أننا مستعدون وأقوياء”.

وفي بيان مشترك، نددت الولايات المتحدة وبلدان الشمال الأوروبي الخمسة بـ”الوجود العسكري المتزايد” لروسيا في المنطقة، ودانوا “الاستفزازات” من جانب موسكو.

في هذا المقال