غرفة عمليات البنيان المرصوص تؤكد عدم تغيير مواقع تمركز قواتها

أكد رئيس المكتب الإعلامي لغرفة عمليات البنيان المرصوص أحمد هدية على عدم تغيير مواقع تمركز قوات الغرفة في الوقت الحالي، مضيفاً أن الهدوء الحذر ما زال يسود المنطقة.

وكشف هدية في مداخلة تلفزيونية، أمس، عن إعادة تمركز قوات الغرفة على مساحات أكبر من مواقعهم السابقة، في محاولة لتضييق الخناق على كل الممرات المؤدية إلى مدينة سرت بحسب قوله، مشيرا إلى أن هناك تعزيزات وصلت من مدينة صرمان ومنطقة الجفرة وأماكن عديدة من مدينة طرابلس، ومعربا عن قلقه من مشكلة التلغيم والتفخيخ

ومن جهة أخرى، فقد وصلت إلى مستشفى مصراتة أمس ثلاثة جثامين، وطفلان من عائلة واحدة، أصيبا بانفجار لغم أرضي في منطقة البغلة، حيث زرعت الألغام من قبل عناصر داعش أثناء تواجدهم في المنطقة قبل هروبهم منها إلى سرت، وأصيبت العائلة النازحة من سرت باتجاه بني وليد، حيث يعتبر مفترق البغلة المنفذ الوحيد للمدنيين للنزوح من المدينة.

في هذا المقال