فنزويلا تبيع مخزونها من الذهب بسبب انخفاض النفط

باعت الحكومة الفنزويلية أربعة وثلاثين طنا ومئتي كيلوجرام من الذهب في شهر مارس الماضي نظرا لانخفاض أسعار النفط، وفقا للبيانات التي نشرها صندوق النقد الدولي.

ووفق ما ذكرته وكالة أنباء الشرق الأوسط، يمثل الذهب ثلثي الاحتياطي الذي يبلغ اثني عشر مليار دولار، وأفادت المسؤولة عن المخاطر التي تواجه الدولة ماري أليير بأن البلد على حافة الهاوية، وأن اقتصاد البلاد في حالة تدهور.

وكانت الصين المستثمر الأول في البلاد، قدمت قرضا قيمته خمسة مليارات دولار لمساعدة فنزويلا في العام الماضي، ومع ذلك تدهورت أحوال البلاد بسبب نقص العملة الصعبة، وارتفعت الأسعار خاصة بالنسبة للمنتجات الغذائية التي تمثل ثلث وارداتها.

في هذا المقال