[sam_zone id=1]

اجتماع موسع بمناسبة انطلاق المجلس الأعلى لقبائل الأشراف والمرابطين بطبرق

شهدت مدينة طبرق مؤخرا اجتماعا موسعا في قاعة النيروز وذلك بمناسبة انطلاق أعمال المجلس الأعلى لقبائل الأشراف والمرابطين.

وأصدر المجتمعون في ختام اجتماعهم بياناً أكدوا فيه على وحدة التراب الليبي ودعم البرلمان كسلطة تشريعية وحيدة في البلاد والاعتراف فقط بالجيش الليبي المنضوي تحت القيادة العامة بقيادة الفريق أول ركن خليفة بلقاسم حفتر.

وطالب البيان بعودة المهجرين والنازحين إلى بيوتهم مؤكدا على أن الحوار خيار استراتيجي وسبيل أمثل لحل المشاكل السياسية في البلاد.

ومن الجدير بالذكر، أن أعضاء المجلس الأعلى لقبائل الأشراف والمرابطين، كانوا قد أوضحوا في مطوية وزعت على الحضور رؤيتهم وأهدافهم، والتي كان أهمها إرساء أواصر الأخوة والصداقة بين جميع الليبيين في ربوع الوطن، وإرساء مبادئ السلام والوفاق والأمان وحسن الجوار بين شرائح المجتمع وأفراده.

في هذا المقال