[sam_zone id=1]

انطلاق أول رحلة جوية تجارية أمريكية إلى كوبا بعد 50 سنة

هبطت أمس أول طائرة لرحلة تجارية منتظمة من الولايات المتحدة إلى كوبا منذ أكثر من نصف قرن، وهو ما يفتح فصلا آخر في جهود إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما لتحسين العلاقات وزيادة التجارة والسفر مع خصم الحرب الباردة السابق.

ووصلت الطائرة التابعة لشركة بلوجيت إيروايز من فورت لاودردال في فلوريدا إلى مدينة سانتا كلارا بوسط كوبا.

وأشار مسؤول في شركة الطيران الأمريكية إلى بدء حركة الطيران بأسعار منخفضة وخدمة مميزة، وكانت آخر رحلة تجارية منتظمة بين البلدين جرت في عام ألف وتسعمئة وواحد وستين، ثم أوقفت الرحلات مع الحرب الباردة.

كما ستطلق هذه الرحلة برنامجا يشمل أكثر من مئة رحلة يومية نحو تسعة مطارات كوبية.

وكان على متن الطائرة ذات المئة وخمسين مقعدا وزير النقل الأميركي أنتوني فوكس والرئيس التنفيذي لشركة بلوجيت روبن هايز ومسؤولون آخرون وصحفيون.

في هذا المقال