الرئيس السوداني يعلن العفو العام ويتعهد باستمرار المشاريع التنموية

أعلن الرئيس السوداني، عمر البشير أمس، العفو العام عن كل من وضع السلاح من المتمردين في إقليم دارفور، كما أعلن إطلاق سراح كل الأطفال الذين تم اعتقالهم وهم يقاتلون في صفوف المتمردين.

وأعلن البشير في خطاب ألقاه في مدينة الفاشر عاصمة دارفور، احتفالا بإنفاذ بنود وثيقة الدوحة لسلام دارفور، إطلاق سراح الأطفال الذين قبض عليهم في معركة قوز دنقو، وتحويلهم إلى دور الرعاية الاجتماعية لتأهيلهم.

كما تعهد الرئيس السوداني باستمرار مشروعات التنمية وعمليات إعادة الإعمار في الإقليم.

في هذا المقال