[sam_zone id=1]

الكوني يرفض ما يطرح من تصورات لحل الأزمة خارج الإتفاق السياسي

أبدى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني المكلف موسى الكوني، رفضه لما يطرح من تصورات لحل الأزمة خارج نصوص الاتفاق السياسي، ومن بينها ما يتردد عن التوجه إلى تشكيل حكومة تجمع وزراء في كل من حكومة الإنقاذ والحكومة المؤقتة، واصفا ذلك بـغير المنطقي.

واعتبر الكوني في تصريحات لبوابة الوسط أن هذا التوجه يعني نهاية الاتفاق السياسي، الذي قام أساسا لحل الأزمة التي نجمت عن وجود الحكومتين المذكورتين، وعبر موسى الكوني عن تأييده لإجراء انتخابات تشريعية قبل منتصف العام المقبل، تنتج مجلسا تأسيسيا على غرار التجربة التونسية، ومن ثم يتم انتخاب رئيس للدولة من داخل المجلس.

وأوضح الكوني أن هذا البديل هو فكرة تعبر عن رأيه الشخصي لحل الأزمة السياسية، كما أنها تحقق الشرعية التي تمثل الشعب في ظل تأخر إنجاز الدستور على حد تعبيره.

في هذا المقال