اختتام فعاليات دورة إعداد المدربين بسبها

​اختتمت بقاعة المبادرة المدنية الليبية (آكتد) بسبها فعاليات دورة إعداد المدربين، والتي نظمتها المبادرة بالتعاون مع مكتب منظمة الهجرة الدولية بسبها، واستهدفت عددا من الناشطين والعاملين في مجال حقوق المرأة.

وتلقى المتدربون وعلى مدى أربعة أيام تدريبات مكثفة حول آليات التدريب والطرق الكفيلة بإيصال المعلومة في قالب علمي غير ممل للمتلقي.

ومن جهتها، قالت المدربة ربيعة السبيعي لقناة ليبيا، إن الدورة أضافت الكثير للمتدربين حول مهارات المدرب الناجح ومدى أثر ذلك على تلقي الجمهور لمادته التدريبية، ومهارات استخدام وسائل الإيضاح ومتابعة التأثير، وكيفية ترتيب المواضيع، وفنيات اختيار القوالب التدريبية ومتابعتها.

ودعت السبيعي إلى تنظيم دورات المدربين محليا بدلا من تنظيمها في الخارج، لأن تكلفتها تكون أقل وتسمح للكثيرين بالمشاركة فيها ومتابعتها والاستفادة منها، كما توفر الدورات المقامة محليا معرفة تراكمية أكبر للمشاركين فيها، وهو ما لا يتوفر في الدورات المقامة بالخارج بسبب اقتصارها على فئة معينة بحسب وصفها.

في هذا المقال