خلافات في اجتماع مالطا للجنة الحوار بعد أن وصل الاتفاق السياسي لطريق مسدود

تتواصل لليوم الثاني على التوالي اجتماعات لجنة الحوار لمناقشة أسباب تعثر تطبيق الاتفاق السياسي، ونقلت موفدة قناة ليبيا أن الجلسة شهدت في يومها الثاني أجواء مشحونة خلافا عن يوم أمس، مشيرة الى ان الخلاف يدور حول صيغة البيان الختامي.

وذكرت موفدة قناة ليبيا أن المبعوث الأممي مارتن كوبلر خرج في منتصف الجلسة للاجتماع مع البعثات الدبلوماسية دون معرفة الأسباب.

وأضافت أن بعض أعضاء الحوار يرون أن هذا الاجتماع للجنة الحوار يجب أن يكون الأخير باعتبار أن الحوار وصل إلى طريق مسدود ولن تكون هناك طريقة واقعية لتطبيقه على الأرض، والبعض الآخر يرى أنه ما تزال هناك فرصة.

في هذا المقال