موريتانيا ترحب بمبادرة الاتحاد الافريقي لحل الازمة في ليبيا

رحبت موريتانيا بمبادرة الاتحاد الافريقي لحل الأزمة في ليبيا واعتبرتها مرحلة هامة في مسار توفير مناخ ملائم لانطلاق مفاوضات بين مختلف أطراف الأزمة الليبية.

ونقلت الوكالة الموريتانية للأنباء عن وزير الشؤون الخارجية والتعاون الموريتاني إسلك ولد أحمد إزيد بيه أن تأثير الأزمة الليبية يتضح في فضاء منطقة الساحل والصحراء وحتى خارجه، وتنعكس تبعاته المأساوية في نزوح مئات الآلاف من اللاجئين والمبعدين الليبيين وتواصل تدفق المهاجرين نحو عرض البحر المتوسط.

ورأى ولد إزيد بيه أن الحل السياسي للقضية الليبية يمر من خلال اقتراح من المجلس الرئاسي لتشكيل حكومة قادرة على الحصول على موافقة رسمية من مجلس النواب وعبر حل وسط نحو قيادة موحدة للقوات المسلحة الليبية قادرة على هزيمة الإرهاب، وكذلك عبر استفتاء على دستور توافقي جديد يشكل مقدمة لتنظيم انتخابات حرة وشفافة.

في هذا المقال