[sam_zone id=1]

سيالة : حل الازمة السياسية في ليبيا تكمن في إنهاء حالة الانقسام والانفصال بين القيادة السياسية والعسكرية

اتهم مفوض المجلس الرئاسي لوزارة الخارجية محمد الطاهر سياله أطرافا دولية وإقليمية لم يسمها بدعم قوى سياسية تعمل على عرقلة التوصل لحل سياسي لافتا إلى أن المطالب الليبية تتمثل في أن تلتزم بعض الدول بمواقفها المعلنة وتكف عن تشجيع الاطراف الليبية المعرقلة للاتفاق السياسي حسب قوله.

وأضاف سياله في تصريح لصحيفة الشرق الأوسط أن مفتاح حل الازمة السياسية في ليبيا يكمن في أمرين ، الأول إنهاء حالة الانقسام والانفصال بين القيادة السياسية والعسكرية وأن يتفرغ مجلس النواب ورئيسه للجانب التشريعي ومراقبة أعمال الحكومة دون التطلع لممارسة أي عمل سيادي آخر.

وبخصوص تقديم تشكيلة حكومية جديدة الى مجلس النواب قال سياله إن رئيس المجلس الرئاسي أرجأ تشكيل الحكومة الى أن يتم تعديل الاعلان الدستوري وتضمين الاتفاق السياسي به حتى يحصل على القوة المطلوبة على حد تعبيره، وحول القائد العام للجيش خليفة حفتر قال سياله إن المطلوب في الوقت الحاضر أن يغير رأيه إذ أنه لا يوجد في أي مكان قيادة عسكرية تعمل بعيدا عن القيادة السياسية ويجب أن تعمل وتلتزم القيادة العسكرية بتعليمات القيادة السياسية حسب قوله.

In this article