[sam_zone id=1]

وحدات من الجيش المصري تنفذ أكبر مناورة عسكرية على الحدود مع ليبيا

نفذت اليوم وحدات من الجيش المصري أكبر مناورة عسكرية بالذخيرة الحية في المنطقة الغربية، على الحدود مع ليبيا، بحضور الفريق أول صدقي صبحي وزير الدفاع والإنتاج الحربي.

هذا وقالت القوات المسلحة المصرية في بيان لها إن المناورة تشمل تنفيذ المشروع الاستراتيجي “جالوت ثمانية والمشروع التكتيكي رعد” ستة وعشرين”.

كما يستهدف التدريب عرض قرارات قادة التشكيلات والوحدات المقاتلة والمعاونة لمواجهة العدائيات المختلفة وكيفية القضاء عليها، وتنفيذ عدة أنشطة تدريبة بالذخيرة الحية.

ويتضمن التدريب بيانا لاقتحام بؤرة حدودية والقضاء على العناصر الإرهابية المسلحة قبل اقترابها من خط الحدود الدولية.

و يهدف التدريب ايضا إلى تأمين الحدود البرية والساحلية على الاتجاه الاستراتيجي الغربي بالتعاون مع الأفرع الرئيسية وحرس الحدود، حسب ما جاء في البيان.

في هذا المقال