[sam_zone id=1]

وفد من أعيان المنطقة الشرقية يصل لمدينة سبها لإنهاء القتال بين قبيلتي القذاذفة وأولاد سليمان

وصل أمس إلى مدينة سبها وفد من أعيان وحكماء المنطقة الشرقية للمشاركة في مفاوضات الصلح النهائي بين قبائل القذاذفة وأولاد سليمان، وقال رئيس مؤسسات المجتمع المدني بالجنوب ابوالقاسم الناجمي لقناة ليبيا إن الوفد الذي قدم من المنطقة الشرقية سيبدأ التواصل مع جميع الأطراف المتنازعة للبدء في مبادرة الصلح النهائي.

ومن جهته، قال الناطق باسم اللواء الثاني عشر المجحفل “المدني علي الأمين” لقناة ليبيا إن اللواء وضع خطة لتأمين وحماية وفود المصالحة، موضحا أن اللواء تمكن من حماية الوفود التي جاءت برا وجوا، برغم صعوبة الموقف داخل مدينة سبها بسبب الاشتباكات التي شهدتها.

وأكد الأمين أن اللواء لن يتدخل في تفاصيل المصالحة وسيترك ذلك لوفود الأعيان، مبينا أن دور اللواء يقتصر على تأمين الوفود ومنع وقوع أي اختراقات أمنية في أماكن حركة الأعيان.

في هذا المقال