[sam_zone id=1]

مجيد: ستشكل كل قبيلة لجنة من أعيانها لمتابعة تنفيذ الاتفاق والتواصل بشكل دائم

أوضح مقرر لجنة فض النزاع بين قبيلتي أولاد سليمان والقذاذفة بسبها محمود ميلاد مجيد لقناة ليبيا، أن اللجنة ستواصل عملها حتى بعد التوقيع على اتفاقية التعايش السلمي، مؤكدا أن اللجنة ستتابع العديد من الملفات المجمدة وعلى رأسها المصالحة بين قبائل أولاد سليمان والتبو، وبين قبائل أشراف زويلة والتبو.

وأوضح مجيد أن نقاط بيان التعايش السلمي وضعت بعلم ومشاركة أعيان الطرفين، ونالت رضاهم التام، وستشكل كل قبيلة لجنة من أعيانها لمتابعة تنفيذ الاتفاق والتواصل بشكل دائم مع لجنة فض النزاع التي ستقيم في مدينة سبها طوال الفترة المقبلة.

وأصدرت لجنة فض النزاع بين قبيلتي أولاد سليمان والقذاذفة في سبها بيانا أعلنت فيه موافقة القبيلتين على الالتزام ببنود ميثاق التعايش السلمي الذي توصلت إليه وفود الأعيان.

وأكد البيان أن الأعيان توصلوا إلى وقف كامل لإطلاق النار، مبينا أن الالتزام ببنود الميثاق يعد واجبا دينيا ووطنيا، بعد أن أجمع عليها أعيان القبيلتين ووفود أعيان ليبيا المتواجدة في سبها منذ الثامن عشر من نوفمبر الماضي.

وأشار البيان إلى أن العمل الاجتماعي الذي نهجته لجنة فض النزاع كان بعيدا عن ما وصفها بالتجاذبات السياسية، مشددا على أن نجاح وفود الأعيان في التوصل لصيغة التعايش السلمي بين المتنازعين كان بمثابة تشجيع لإيجاد الحلول من داخل ليبيا لا من خارجها.

في هذا المقال