[sam_zone id=1]

منظمة “ليبيات صانعات السلام” تستنكر ما يحدث من جرائم وانتهاكات لحقوق النساء والأطفال

استنكرت منظمة “ليبيات صانعات السلام” في بيان لها اليوم ما يحدث في كل المدن والقرى الليبية من جرائم بشعة وانتهاكات لحقوق النساء والأطفال خلال السنوات الخمس الماضية، وآخرها الجريمة التي ارتكبت في حق امرأة ليبية في العاصمة طرابلس.

وطالبت المنظمة في بيانها النائب العام بفتح تحقيق مباشر في هذه القضية والقضايا المشابهة لها مطالبة قسم البحث الجنائي بالبحث والتحري والقبض على الجناة وإنزال أقصى العقوبات على مرتكبي هذا الفعل الشنيع.

وطالبت المنظمة المجلس الرئاسي بعدم شرعنة الميليشيات ورفع الدعم عنها وتصنيفها ميليشيات إجرامية غير شرعية.

وجددت المنظمة مطالبتها إلى النائبات في مجلس النواب بتبني القضية ورفع دعوى قضائية ومتابعتها مع ذوي الاختصاص.

في هذا المقال