[sam_zone id=1]

حملة للكشف والتشخيص والعلاج المجاني تصل جنوب مدينة سبها

تشهد القرى والبلدات النائية في جنوب ليبيا نقصا واضحا في الكوادر الطبية، الأمر الذي يضطر معه سكان هذه المناطق إلى السفر لتلقي العلاج والحصول على تشخيص أمراضهم، وسط صعوبات مادية وانعدام الأمن في العديد من الطرق، واقع دفع مجموعة من الأطباء إلى تنظيم حملة للكشف والتشخيص والعلاج المجاني، استقرت الحملة في بلدة ابريك الواقعة على بعد حوالي مئتي كيلومتر جنوب غرب سبها.

في هذا المقال