الخارجية التركية تدعو إلى حل الأزمة الليبية عن طريق المصالحة

قالت وزارة الخرجية التركية في بيان لها أمس إن تركيا تعتبر المجلس الرئاسي والمؤسسات المعنية في الاتفاق السياسي، محاور شرعية وحيدة في ليبيا، وفقا لقرارات مجلس الأمن الدولي.

وأكد البيان الذي نقلته وكالة الأنباء الليبية على أهمية التزام المجتمع الدولي والأمم المتحدة بالمسؤوليات المترتبة على عاتقهم وتقديم المزيد من الدعم الملموس من أجل حل الخلافات الراهنة بين الليبيين، مشيرا إلى أن أنقرة قد شاركت في جميع مراحل العملية السياسية في ليبيا، وأنها ملتزمة بتفعيل الهياكل السياسية المشكلة عبر الاتفاق السياسي وتنفيذ الأهداف المحددة في إطاره.

ودعت وزارة الخارجية التركية جميع الجهات الفاعلة في ليبيا إلى حل الخلافات عبر المصالحة والتحرك بحكمة دون اللجوء إلى ممارسة العنف.

في هذا المقال