مبادرة الاتحاد الإفريقي: اللجنة العليا لرؤساء الدول ستتوجه قريبا إلى طرابلس وطبرق

ستتوجه اللجنة العليا لرؤساء الدول حول ليبيا التي بادر بها الاتحاد الإفريقي إلى طرابلس وطبرق قريبا، حسبما أعلن عنه أمس بمدينة وهران الجزائرية محافظ السلم والأمن للاتحاد الإفريقي إسماعيل شرقي، مصرحا لوكالة الأنباء الجزائرية عقب الملتقى الرابع للسلم والأمن في إفريقيا أن هذه الخطوة تأتي كبادرة ليتسنى لليبيين عقد اجتماع للمصالحة.

وأضاف شرقي أنه سيتم الإعلان عن تاريخ هذا الاجتماع قريبا لافتا إلى أن الزيارة المقبلة للجنة المذكورة تأتي في إطار إعادة تفعيل الهيئة التي أنشئت عام ألفين وأحد عشر خلال قمة الاتحاد الإفريقي في أديس أبابا.

وأشار شرقي إلى أن الاتحاد الإفريقي لم يتوقف عن العمل من أجل إيجاد حل سياسي لا عسكري لهذه الأزمة التي لها تأثير على ليبيا وكذلك بلدان المنطقة، مبرزا أن الزيارة المقبلة كانت محل لقاء تحضيري يوم الثامن من نوفمبر المنصرم.

في هذا المقال