هيومن رايتس ووتش تطالب بإلغاء قرار الناظوري المتعلق بإجراءات سفر فئات من الليبيين

طلبت المنظمة الدولية المدافعة عن حقوق الإنسان هيومن رايتس ووتش من المسؤولين عن قرار منع السفر للرجال والنساء من سن الثامنة عشرة إلى الخامسة والأربعين بإلغاء القرار فورا.

وقالت المنظمة إن الأمر الذي أصدره الناظوري قرار مجحف يستهدف كل المسافرين المحتملين من فئة عمرية معينة، وهو يقوض الحقوق المكفولة في القانون الدولي، والتي تسمح لكل شخص بمغادرة أي بلد بما في ذلك بلده الأصلي، كما جاء في بيان المنظمــــة.
يشار إلى أن رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الحاكم العسكري درنة – بن جواد اللواء عبد الرازق الناظوري قد أصدر القرار رقم سبعة للعام الحالي والذي يقضي بمنع سفر الليبيين والليبيات من سن الثامنة عشرة حتى الخامسة والأربعين خارج البلاد بدون موافقة أمنية مسبقة من الجهات المختصة.

في هذا المقال