[sam_zone id=1]

‎ الرقابة الإدارية تطلب من المصارف عدم قبول إيداعات الصكوك من الجهات التي لديها نشاط يعود عليها بإيرادات نقدية

طلبت هيئة الرقابة الإدارية من المصارف التجارية كافة عدم قبول الإيداعات المالية بالصكوك المصدقة من الجهات العامة كالشركات والمؤسسات التي تمارس نشاطا يعود عليها بإيرادات نقدية .

وقالت الهيئة في كتاب موجه إلى مديري المصارف العاملة في الدولة إنه ومن خلال متابعتها لمشكلة نقص السيولة النقدية في المصارف، فقد تبين أن بعض الجهات والشركات والمؤسسات العامة تقوم بإيداع إيرادات عائد نشاطها التجاري للخزانة العامة عن طريق الصكوك المصرفية، في حين يتطلب الظرف الراهن من هذه الجهات دعم المصارف عن طريق الإيداع النقدي وذلك لمقتضيات المصلحة العامة، مطالبة المصارف التجارية بالتنبيه على جميع الجهات المعنية بضرورة الإيداع النقدي لإيرادها، وذكرت هيئة الرقابة الإدارية في كتابها على سبيل المثال لا الحصر عددا من الشركات المعنية، مثل شركتي ليبيانا والمدار، وشركة L T T للاتصالات، وشركات بيع الوقود والغاز ومشتقات النفط وشركات الخطوط الجوية.

في هذا المقال