[sam_zone id=1]

سجال 07-03-2017

عنوان الحلقة: الهلال النفطي .. معركة الإرهاب والسياسة

الضيوف:-

– خالد الاسطى: عضو مجلس النواب.
– حمودة سيالة: عضو مجلس النواب.
– زياد دغيم: عضو مجلس النواب.
– عبد الحفيظ غوقة: حقوقي.
– احمد ابو زيد: الناطق باسم الخارجية المصري.

أبرز ما ورد على لسان الضيوف:

*- عضو مجلس النواب حمودة سيالة:
– المجلس الرئاسي قام بتسمية العميد ادريس بوخمادة آمر لحرس المنشآت النفطية.
– منطقة الهلال النفطي منطقة فيها ثروات وقوت الليبيين جميعا ويجب أن يتم تجنيبها الجدال السياسي والصراعات.
– الصراع في الهلال النفطي صراعا سياسيا بين أطراف سياسية متعددة.
– جلسة تعقد بـ 55 نائبا ويلجأ رئيس مجلس النواب فيها إلى آلية التصويت الذي كنا نطالب به منذ عام ونصف مضت وكانت ترفض الآلية هذا أمر غريب.
– يجب ان يعطينا مجلس النواب طريقة لنزع فتيل الأزمة ولا يجب الانسحاب من الحوار.
– مجلس النواب يصر على الخروج من المشهد السياسي ويتعامل بانفعال مع الأمر.
– يجب تجنيب الموانئ النفطية الصراعات فلو نشبت معركة في الهلال النفطي لن يخرج أحد منتصر ولا أحد مهزوم والجميع سيكونوا خاسرين.
هناك أطراف داخلية وخارجية لا ترغب باستقرار الأمور في ليبيا.
– هناك طرف في مجلس النواب لا يرى أحد غيره في المشهد في ليبيا.
– الشرعية وفق الإعلان الدستوري تنتهي بـ 20/10.
– في الشارع الليبي هناك من يرى أن مجلس النواب يماطل للبقاء والاحتفاظ بالكراسي.
– نحن لا ندافع عن الاتفاق السياسي لأنه ليس محكم ومن لديه شيء منطقي ويمكن مناقشته فليقدمه.
– في المسودة الرابعة أو الثالثة كانت لجنة الحوار طرف رئيسي في الاتفاق ورفضنا هذا الأمر.
– جهاز حرس المنشأت هو عبارة عن جنود وضباط متخصصين بحماية المنشآت.

في هذا المقال