المؤسسة الوطنية للنفط تبارك انتصارات الجيش في استرجاع الموانئ النفطية

أصدرت المؤسسة الوطنية للنفط بيانا باركت فيه الانتصارات التي حققتها القوات المسلحة الليبية على العناصر الإرهابية في الهلال النفطي، موضحة أن محاولة هذه الجماعات الإرهابية البائسة والأخيرة للسيطرة على مصدر رزق اللبيبين ما هو إلا دليل واضح على ارتباطهم الوثيق بأجهزة مخابرات أجنبية ينفذون أجندتها.

وشددت المؤسسة الوطنية للنفط على ضرورة أن يتحمل مجلس النواب مسؤوليته التاريخية في هذه اللحظة المفصلية من تاريخ ليبيا والشعب الليبي، باعتبار ان الصمت والمماطلة بعد اليوم يعد خيانة عظمى للوطن، مطالبة المجتمع الدولي بمؤسساته كافة إلى الاضطلاع بدور أكبر و اتخاذ قرار حاسم بشأن ما يجري في البلاد من خلال الإسراع في رفع حظر التسليح عن الجيش الليبي ، ومساندته في حربه ضد الإرهاب.
وطمأنت المؤسسة المجتمع الدولي بأنها ستستلم الموانئ النفطية من الجيش الليبي فور انتهاء العملية العسكرية هناك.

في هذا المقال