مقاتلي المعارضة يغادرون آخر معاقلهم في مدينة حمص مسأنفين عملية الإجلاء

قالت وسائل إعلام سورية حكومية والمرصد السوري لحقوق الإنسان إن مئات من مقاتلي المعارضة غادروا آخر معقل لهم في مدينة حمص اليوم مستأنفين عملية إجلاء من المتوقع أن تكون من أكبر العمليات من نوعها ونقلت وكالة رويترز عن المرصد السوري أن قتالا عنيفا بين جماعات المعارضة والجيش شمالا في محافظة حماة مطلع الأسبوع كان قد عطل الإجلاء من حي الوعر بحمص.

وبدأ الإجلاء الأسبوع الماضي حيث نقلت الحكومة مئات الأشخاص من حي الوعر في حمص الذي كان من المراكز الأولى لانتفاضة عام الفين واحدة عشر.

وقال المرصد ونشطاء معارضون إنه من المتوقع أن يغادر ما بين عشرة آلاف و خمسة عشر ألفا من المقاتلين والمدنيين على دفعات أسبوعية.

في هذا المقال