[sam_zone id=1]

ديبورا جونز: ليبيا لا تعيش حرباً أهلية تقليدية بناء على اختلاف أيدولوجي

قالت السفيرة الأمريكية السابقة لدى ليبيا ديبورا جونز خلال شهادتها أمام لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي خلال جلسة عقدت الأسبوع الماضي لمناقشة الوضع في ليبيا، قالت إن ليبيا لا تعيش حرباً أهلية تقليدية تقوم على اختلاف أيدولوجي.

جونز قالت إن الفصائل المتقاتلة في ليبيا تعتقد أنها يمكن أن تعتمد على الدعم الخارجي، موضحة أن هذا الاعتقاد يساهم في المعاناة الإنسانية، وتدفقات اللاجئين، واختراق الأراضي الشاسعة في ليبيا من المقاتلين الأجانب وتنظيمي القاعدة وداعش، وهو ما يعتبر أمراً سيئاً بالنسبة لليبيا والولايات المتحدة.

وأوضحت جونز أن الاستقرار في ليبيا يتطلب أن يكون الدور الأساسي لأي حكومة هو توفير الأمن والإطار التنظيمي للتجارة وسيادة القانون، معتبرة أن مسار المصالحة يجب أن يبدأ بوقف إطلاق النار الذي يرصده المجتمع الدولي بقبول ودعم من الليبيين، إضافة إلى جمع الأسلحة الثقيلة في جميع أنحاء البلاد، واستمرار التعاون في الحرب ضد داعش.

في هذا المقال