[sam_zone id=1]

ديوان المحاسبة بطرابلس يكشف حجم الأموال المهربة إلى الخارج تحت غطاء الاعتمادات المستندية لسنة 2016

كشف ديوان المحاسبة بطرابلس في تقريره السنوي لعام 2016 عن عمليات فساد مالي في الاعتمادات المستندية.

وأشار تقرير الديوان المكون من 624  صفحة إلى أن إجمالي الأموال المهربة عن طريق الاعتمادت المستندية والمستندات برسم التحصيل التي تمت بموافقة مصرف ليبيا المركزي بلغ 141 مليون دولار.

وأضاف التقرير في أحد الجداول أن نسبة ما تم توريده كسلع من هذه الأموال تبلغ 14% فقط، أما الـ 86% المتبقية فقد تم تهريبها كعملة أجنبية إلى الخارج، أما إجمالي الأموال المهربة في بقية الجداول فقد بلغ 570 مليون دولار .

وأوضح التقرير أن 81 شركة قد تورطت فى هذه الفضيحة المالية عام 2016 بحسب جداول ديوان المحاسبة .

في هذا المقال