الوطنية لحقوق الإنسان تعرب عن تضامنها مع النازحين والمهجرين

أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا، عن تضامنها الكامل مع معاناة النازحين والمهجرين قسراً داخل البلاد وخارجها، وفي مقدمتهم مهجرو تاورغاء وطرابلس وبنغازي والطوارق بغدامس، وما يمرون به من ظروف إنسانية ومعيشية قاسية منذ ما يزيد عن 6 سنوات ونصف السنة.

وأكدت اللجنة في بيان لها أمس على الحق الإنساني والوطني والقانوني المشروع في العودة السلمية لجميع النازحين والمهجرين.

كما عبرت عن استهجانها وانزعاجها الشديد حيال المحاولات غير المقبولة التي تسعى لترسيخ مبدأ استعادة الحقوق أو تحقيق المطالب باستخدام القوة أو التلويح بها، والذي من شأنه أن يعمق من الخلافات والانقسامات الداخلية، وينسف جهود إحلال السلام واستعادة الاستقرار وتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة حسب ما ورد في البيان.

في هذا المقال