ندوة علمية إحياء لليوم العالمي للبيئة بمدينة درنة

نظم فريق أجيال للبيئة والتنمية بمدينة درنة ندوة علمية بعنوان “التغيرات المناخية ومدى تأثيرها علي الإنسان والبيئة المحيطة به” وذلك إحياء لليوم العالمي للبيئة الذي يوافق الخامس من شهر يونيو من كل عام، والذي حمل هذا العام شعار ” أنا مع الطبيعة “.

وقد حضر الندوة العديد من الشخصيات المهتمة بهذا المجال، وتركزت محاور الندوة على دور الإنسان في حماية البيئة، وفتح آفاق المعرفة بمخاطر الملوثات البيئية بأنواعها، والمحافظة على الغطاء النباتي المانح الرئيسي للأكسجين في هذا الكوكب.

كما ركز المتحدثون في الندوة على تحذير الناس من قطع الغابات وحرق الأشجار، والذي يؤدي إلى اختلال التوازن البيئي، وتحويل الغابات إلى مسطحات إسمنتية.

وقد حضر الندوة عدد من المهتمين في مجال البيئة، وتم فتح باب النقاش، والإجابة على تساؤلات الحضور من قبل القائمين على الندوة.

في هذا المقال