صنع الله يحذر الثني من استخدام الأزمة الخليجية القطرية ذريعة لتصدير النفط بشكل غير شرعي

حذر رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله رئيس الحكومة المؤقتة عبدالله الثني، من استخدام الأزمة الخليجية القطرية كذريعة للقيام بتصدير النفط بشكل غير شرعي.

وحذر صنع الله الثني من مغبة الإقدام على محاولة “غير مسؤولة” بإيقاف التصدير من الموانئ النفطية ما سيؤدي إلى المزيد من المعاناة للشعب الليبي على حد وصفه، مؤكدا في الوقت ذاته احترامه للقيادة العامة للجيش لموقفها المعارض لأي عمليات لمنع التصدير من الموانئ النفطية.

وأوضح صنع الله، أن “قرارات مجلس الأمن والعديد من البيانات الصادرة عن المجتمع الدولي تعترف بالمؤسسة الوطنية للنفط كجهة شرعية وحيدة مخولة ببيع النفط الخام ومشتقاته في الأسواق العالمية، مضيفا أن المؤسسة لا تنحاز إلى أي من أطراف الصراع السياسي حسب وصفه، وأن مهمتها هي حماية وبذل أقصى الجهود لاستغلال ثروات النفط لمصلحة جميع الليبيين.

في هذا المقال