هايلي: قطع العلاقات مع قطر يمثل فرصة للضغط عليها لوقف دعم الجماعات الإرهابية

أكدت مندوبة أمريكا في الأمم المتحدة نيكي هايلي أن أزمة قطع العلاقات مع دولة قطر تمثل فرصة للضغط على الدوحة لوقف دعم الجماعات الإرهابية.

وأوضحت هايلي خلال كلمة لها في جلسة استماع للجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأميركي أمس أن قطع العلاقات هو بمثابة إنذار لقطر للتوقف عن تمويل جماعة حماس، والتدخل في غزة، ودعم الجماعات المتطرفة المختلفة، مشيرة إلى إمكانية توجه وفد أمريكي إلى المملكة العربية السعودية بصدد التفاوض مع قطر لوقف تنفيذ إجراءات المقاطعة.

وشددت هايلي على أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يركز جهوده حاليا على وقف تمويل قطر للإرهاب، والتخلص من تنظيم داعش الإرهابي.

في هذا المقال