[sam_zone id=1]

عبد الجليل يعبر عن استيائه الشديد مما تعانيه المؤسسات التعليمية في الجنوب من إهمال

عبر وزير التعليم المفوض بحكومة الوفاق الوطني عثمان عبد الجليل عن استيائه الشديد لما شاهده من معاناة وإهمال في البنية التعليمية في مناطق الجنوب، ما عاد سلبا على معدلات أداء المعلمين والتلاميذ.

وأكد عبد الجليل في مؤتمر صحفي أمس أن الفريق المرافق له قام بإعداد التقارير، والمقايسات الفنية لاحتياجات المدارس والكليات، لعرضها على المجلس الرئاسي، لاتخاذ ما يلزم تجاهها، وحلحلة المشاكل التي يعانونها، معلنا عن انه سيطالب حكومة الوفاق بإنشاء صندوق خاص لإعادة إعمار التعليم في الجنوب، وتكليف لجان مختصة بالتنسيق مع أهل الجنوب لإعادة الإعمار، ورفع كفاءة المعلمين، موضحا أن الجنوب جزء من ليبيا، وأن استقراره وأمنه، استقرار ليبيا بالكامل.

هذا وكشف عبد الجليل عن وضع الوزارة خططا و برامج لتطوير آلية عمل القطاع، قال أنها تبدأ من المدرسة النموذجية مرورا بالمنهج الحديث الذي يتماشى وإمكانيات التلاميذ، وصولا إلى المعلم الكفؤ.

In this article