تغير الموقف الأمريكي تجاه الأزمة الليبية من خلال التعاون مع القوات المسلحة

تعليقا عن تغير الموقف الأمريكي تجاه الأزمة الليبية قال عضو مجلس النواب صالح افحيمة إنه وبعد فوز الرئيس دونالد ترامب فضلت الإدارة الأمريكية الانتظار بعض الوقت لتحديد الطرف السياسي الذي ستتعامل معه في ليبيا.

من جانبه قال عضو مجلس النواب الصادق إدريس لـ “قناة ليبيا” إن الغرب ومن أجل مصالحهم يبحثون عن الطرف الأقوى، وهو ما اتضح بعد تغير السياسة الأمريكية واتجاهها إلى دعم القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر، مضيفا أن إدخال الغرب والمجتمع الدولي في شؤون البلاد الداخلية كان خطأ منذ البداية حسب قوله.

في هذا المقال