السراج يبحث في الجزائر العلاقات الثنائية ويعرض نتائج اجتماع باريس

بحث رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج فور وصوله إلى الجزائر اليوم مع رئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون، ووزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل، بحثا آخر مستجدات الملف السياسي ونتائج اجتماعات باريس حسبما نشرت الصفحة الرسمية لحكومة الوفاق الوطني.

وأوضحت الصفحة في منشورها، أن هذه الزيارة تأتي غداة اتفاق سان كلود الفرنسية، وتندرج في إطار المشاورات الدائمة والمنتظمة بين البلدين.
مشيرة إلى أنها ستسمح بالوقوف على الجهود الأخيرة المبذولة لتسريع تطبيق مسار تسوية الأزمة الليبية، والمنبثق عن الاتفاق السياسي.
من جانبه أكد رئيس الوزراء الجزائري تأييد بلاده لبيان باريس القاضي بتحقيق المصالحة الوطنية ووقف المواجهات المسلحة وتوحيد مؤسسات الدولة وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية.

تعد زيارة السراج للجزائر فرصة للتأكيد على موقف الجزائر الداعم لديناميكية السلام التي بادرت بها منظمة الأمم المتحدة في ليبيا، والتي تعتمد على الحل السياسي والحوار الشامل، والمصالحة الوطنية في إطار احترام السيادة الوطنية بحسب ما نشرت الصفحة الرسمية .

في هذا المقال