رؤساء نقابات موظفي الجامعات الليبية يعلنون دخول الموظفين في إضراب كامل

أعلن رؤساء نقابات الموظفين في الجامعات الليبية دخولهم في إضراب كامل في الجامعات كافة اعتبارا من أمس الأحد، ولمدة أسبوع قابل للتمديد، وذلك تعبيرا عن رفضهم لقانون الجامعات الذي أقره مجلس النواب خلال جلسة الاثنين الماضي.

واتفق المشاركون في اجتماع لرؤساء النقابات عقد في جامعة عمر المختار في البيضاء عقب مناقشتهم قانون الجامعات، اتففوا على الدخول في إضراب عام في مختلف الجامعات الليبية، معتبرين أن القانون لم يتضمن حقوق العاملين والموظفين في الجامعات، فضلا عن عدم رجوع مجلس النواب إلى النقابات التي أعدت مذكرة مسبقة أرسلت إلى المجلس لكنه ضرب بها عرض الحائط على حد تعبيرهم.

وأكد المجتمعون على ضرورة إيقاف القانون حتى يتم تعديله، وتضمين المذكرات المقترحة من الموظفين، ومن مجالس الجامعات والمجلس الأعلى للجامعات والمذكرات القانونية، وأخذ ملاحظاتهم بعين الاعتبار.

هذا ولفت رؤساء نقابات الموظفين في الجامعات الليبية إلى أن الإضراب يشمل الموظفين بالجامعات، ولا يترتب عليه أي إيقاف للدراسة.

في هذا المقال