اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا تعرب عن قلقها إزاء الاشتباكات المسلحة في مدينة العجيلات

أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا عن قلقها إزاء تدهور الوضع الأمني في مدينة العجيلات، نتيجة اندلاع اشتباكات مسلحة بين ما أسمتهم بالمليشيات وجماعات مسلحة داخل المدينة.

وأكدت اللجنة في بيان لها، أمس على أن الأطراف المتحاربة استخدمت أنواعا مختلفة من الأسلحة المتوسطة والثقيلة داخل الأحياء المكتظة بالسكان، الأمر الذي يجعل مثل هذه الجريمة تصنف ضمن جرائم الحرب.

وطالبت اللجنة جميع أطراف النزاع بالوقف الفوري لأعمال العنف والاشتباكات المسلحة، وتجنيب المدنيين تداعيات النزاع المسلح.

هذا وطلبت اللجنة من مكتب النائب العام والمدعي العام العسكري بضرورة فتح تحقيق مستقل، والعمل على محاسبة منتهكي القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

في هذا المقال