العراق يبدأ معركة استعادة تلعفر من داعش شمال البلاد

طوقت القوات العراقية وآلياتها الثقيلة مدينة تلعفر آخر أكبر معاقل تنظيم داعش في محافظة نينوى شمال العراق، مع تكثيف للغارات وعمليات القصف في اليوم الأول من الهجوم المدعوم من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، وسط نزوح للمدنيين.

وكان رئيس الوزراء العراقي قد أعلن في بيان عبر التلفزيون فجر اليوم انطلاق العملية العسكرية لاستعادة المدينة من قبضة التنظيم .
وأوضح العبادي أن كافة القوات المسلحة العراقية بالإضافة إلى الحشد الشعبي والقوات المحلية ستشارك في العملية، بمساندة من التحالف الدولي.
وبعيد إعلان العبادي أصدرت قيادة الحشد بيانا أعلنت فيه انطلاق عمليات “قادمون يا تلعفر”، وبحسب التحالف الدولي، فإن هناك ما بين عشرة آلاف وخمسين ألف مدني مايزالون في تلعفر ومحيطها.

في هذا المقال