قمة أوروبية أفريقية حول الأزمة الليبية الإثنين في باريس

أعلنت الرئاسة الفرنسية أمس أن العاصمة باريس تستضيف الاثنين المقبل قمة أوروبية إفريقية حول الأزمة الليبية.

حيث سيترأس القمة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بحضور رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج ورئيسي النيجر وتشاد، إلى جانب الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد فدريكا موغيريني، ورئيسي وزراء إيطاليا وإسبانيا، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وذلك في محاولة منهم لتنسيق الجهود في مواجهة أزمة المهاجرين، وقالت الرئاسة الفرنسية إن هذا الاجتماع يجب أن يكون مناسبة للتأكيد مجدداً على دعم أوروبا لليبيا وتشاد والنيجر، في مراقبة تدفق المهاجرين والسيطرة عليهم.

في هذا المقال