النايض : الإشكال ليس في اتفاق الصخيرات بل في عدم تطبيق البنود حزمة واحدة

قال رئيس مجلس إدارة مجمع ليبيا للدراسات المتقدمة عارف النايض، إن الإشكال ليس في اتفاق الصخيرات، إنما في عدم تطبيق البنود حزمة واحدة، مضيفا في تصريح أمس لـ “قناة ليبيا” أن هناك انتقائية كبيرة في تطبيق هذا الاتفاق، وهذه الانتقائية سببت ظلما كبيرا لشريحة واسعة من المجتمع الليبي، لافتا إلى أن بند الترتيبات الأمنية لم يؤخذ بعين الاعتبار في هذا الاتفاق، وهو ما سمح للمجموعات المسلحة بأن تتغذى من قوت الشعب الليبي.

وقال النايض، إن مناطق عدة من ليبيا أصبحت اليوم في أمان، مشيرا إلى أنه وفي حال كان هناك مراقبين من الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية، وفي حال إصرار دولي وإقليمي على إنجاز الانتخابات برعاية دولية وإقليمية، فإنه من الواجب القيام بهذه الانتخابات، مناشدا الشعب الليبي بضرورة التوجه إلى صناديق الاقتراع، وزاد قائلا:”إن من حق الجميع ممارسة هذا الحق، وأن لا يستثنى أحد إلا بحكم قضائي”.

في هذا المقال