شكري وقرقاش يستعرضان مستجدات الملف الليبي

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري، مع نظيره الإماراتي أنور قرقاش، أمس بلندن مستجدات الأزمة في ليبيا، حيث استعرض شكري خلال اللقاء الجهود المصرية الرامية إلى حلحلة الأزمة في ليبيا.

مؤكداً حرص بلاده على استمرار التواصل مع كافة الأطراف الليبية من أجل تعزيز التوافق وبناء المصالحة الوطنية.

و حسب بيان للخارجية المصرية فقد أكد شكري على أهمية دعم جهود المبعوث الأممي غسان سلامة، والحفاظ على مرجعية الاتفاق السياسي كإطار للحل، وأن يتم إدخال أية تعديلات محددودة مطلوبة على الاتفاق بشكل سريع من أجل الخروج من حالة الانسداد السياسي القائم.

من جانبه أكد الوزير الاماراتي على دعم بلاده للاجتماعات التي تستضيفها القاهرة من أجل بناء المصالحة الوطنية والتقريب بين مختلف الأطراف الليبية.

في هذا المقال