الرئيس الأمريكي يوسع حظر السفر ليشمل كوريا الشمالية وتشاد وفنزويلا

وقع الرئيس الأميركي دونالد ترمب أمرا جديدا وسع فيه قائمة الدول التي تفرض إدارته على مواطنيها قيودا مشددة لدخول الولايات المتحدة، بموجب مرسوم صدر مطلع العام الجاري وأثار احتجاجات لأنه يستهدف بالأساس رعايا دول مسلمة.

وقال مسؤلون أميركيون إن الأمر الذي وقعه ترامب في وقت متأخر أمس، يفرض قيودا على سفر رعايا ثلاث دول جديدة هي كوريا الشمالية وتشاد وفنزويلا، في حين تم سحب السودان من القائمة الأصلية التي كانت تضم أيضا اليمن والعراق والصومال وسوريا وإيران وليبيا.
وأضاف المسؤولون أن العراقيين سيخضعون لفحص إضافي لدخول أمريكا، لكنهم لن يواجهوا قيودا.

وينص القرار الجديد على تعليق دخول الإيرانيين باستثناء حملة تأشيرات الدراسة ومن يأتون في إطار تبادل الزيارات السارية.
وبرر البيت الأبيض إضافة كوريا الشمالية وفنزويلا وتشاد بوجود تقصير أمني من قبلها، وقال عن كوريا الشمالية تحديدا إنها لا تتعاون مع الحكومة الأمريكية بأي شكل، وتتقاعس عن تلبية كافة متطلبات تبادل المعلومات.

في هذا المقال