سجال 24-09-2017

عنوان الحلقة “خطة غوتيريش ومحاولة الجمع بين فبراير وسبتمبر”

ضيوف الحلقة:

– أبو بكر بعيرة: عضو مجلس النواب.
– سامي الأطرش: دكتور في القانون الدولي.
– عبدالحكيم معتوق: الصحفي والناشط السياسي.
– محمد القشاط:: سفير ليبيا السابق لدى المملكة العربية السعودية.

أبرز ما ورد على لسان الضيوف:

*- الصحفي والناشط السياسي عبدالحكيم معتوق:
– غسان سلامة يريد ترجمة أفكاره على الأرض.
– أثبت غسان سلامة أنه أكثر جدية من سابقيه ليون وكوبلر.
– طرح غسان سلامة جدا واقعي فهو يركز على العنصر البشري في الوطن.
– سلامة يتحدث عن لقاء الليبيين دون النظر إلى خلفياتهم العقائدية والأيديولوجية.

*- الدكتور في القانون الدولي سامي الأطرش:
– فشل الليبيون في الوصول إلى اتفاق دفع الأمم المتحدة للتدخل لتقريب وجهات النظر.
– المرحلة الأخيرة ترتب عليها تدخل الأمم المتحدة لأن العالم ينظر الى الوضع الليبي على انه يشكل خطورة على السلم والأمن الدوليين.
– مساهمات سلامة واقتراحاته الجديدة ليس ابداعات جديدة بل هي خطة موضوعة من الأمم المتحدة.
– هناك مجموعات دينية تعيق بناء دولة مدنية في ليبيا.
– رموز من النظام السابق يؤكدون أن عهدهم انتهى وأنهم لن يعودوا يوما إلى المشهد السياسي.

*- عضو مجلس النواب أبوبكر بعيرة:
– رحبنا بمبادرة سلامة في البداية، بعد كشف تفاصيلها أصبحت متحفظ.
– إدخال أنصار النظام السابق الآن في العملية السياسية سوف يخلط الأوراق ونتائجه ستكون سلبية.
– يفترض أن لا يُفتح الباب لمن ارتكب أخطاء أو جرائم بحق الليبيين أو أوغل في دمائهم أو سرق أموالهم.
– يجب أن نتمسك فيما وصلنا إليه من الاتفاق السياسي لا أن نبدأ مرحلة جديدة مجهولة.
– إدخال كافة الأطراف الليبية يجب أن يكون بعد إصدار الدستور.
– المؤتمر الوطني كان سيكون مفيدا لو طرح قبل سنوات.
– الكثير من الشخصيات من النظام السابق دخلت في النظام الحالي وامورهم تسير بشكل طبيعي لأنهم لم يرتكبوا جرائم ضد الليبيين
– لا يجب أن يكون هناك سجون دون الاحتكام إلى القضاء.

*- سفير ليبيا السابق لدى المملكة العربية السعودية الدكتور محمد القشاط:
– نحن نطالب بمحاسبة كل من أخطأ بحق الشعب الليبي سواء في النظام السابق أو المسؤولين الآن في البلاد.
– يجب إنهاء المليشيات في ليبيا ومصادرة أسلحتها وعدم ضمها للجيش.
– اذا لم يتم جمع كل الليبيين من النظام السابق والحالي وعقد مؤتمرا لحل المشاكل لا يمكن أن تنتهي أزمات ليبيا.
– هناك أشخاص كثيره في السجون من النظام السابق يجب أن تخرج وتشارك لانهم قيادات العمل السياسي ويمكن الاستفادة منهم.
– نحن مستعدون للجلوس مع الآخرين لحل الأزمة الليبية.
– النظام الأول لم يقتل آلاف الليبيين ولم يدمر مدن ولم يحرق النفط ويغلق الخطوط ولم يُهجر أهالي تاورغاء.
– “فبراير” انتهت وماتت.
– نحن يجمعنا الوطن لا يجمعنا نظام معين أو أشخاص.

في هذا المقال