[sam_zone id=1]

السيسي يجدد دعم بلاده لاستقرار ليبيا ويحذر من انتقال عناصر تنظيم داعش من سوريا إلى المنطقة

جدد الرئيس المصري عبدالفتاح السياسي في مقابلة مع قناة فرانس أربعة وعشرين أمس الاثنين حرص مصر على عودة الاستقرار إلى ليبيا، ووحدة أراضيها وخروج الإرهاب والتطرف منها.

وأوضح السيسي أن مصر تدعم الجهود المبذولة في اتجاه عودة الاستقرار، وترعى الاتفاق بين جميع الليبيين، وتدعم وصولهم إلى الحل السياسي، معتبرا أن لمصر مصلحة مباشرة تمس الأمن القومي المصري تتمثل في استقرار ليبيا وأمنها اللذين يصبان في صالح الأمن القومي المصري.

وفي هذا الصدد، حذر السيسي من أن ما يحدث في سوريا سيترتب عليه اتجاه عناصر داعش الإرهابي نحو ليبيا ومصر وسيناء وغرب أفريقيا، مؤكدا على ضرورة منع المقاتلين والأسلحة من التوجه إلى هذه المنطقة.

في هذا المقال