آمر قوة العمليات الخاصة ينفي انضامه إلى المجلس الرئاسي

نفى آمر قوة العمليات الخاصة الرائد عماد الطرابلسي الأنباء المتداولة حول انضمامه إلى قوات عسكرية تأتمر من المجلس الرئاسي، مؤكدا أن تبعيته كانت وماتزال تحت إمرة القيادة العامة للقوات المسلحة بقيادة المشير خليفة حفتر .

وقال الطرابلسي في تصريحات لقناة ليبيا إن كل تحركات قواته تتم بعلم القيادة العامة وبالتنسيق التام معها .

وأكد أن قوة العمليات الخاصة موجودة في معسكرها بمنطقة السد، وأن مهمتها هي تأمين الطريق إلى الوادي الحي، كما أن لديهم قوة ومكتبا تابعا لقوة العمليات الخاصة في ورشفانة.

ودعا الطرابلسي رواد وسائل التواصل الاجتماعي إلى تحري الدقة، وعدم الانجرار وراء الإشاعات بحسب وصفه .

في هذا المقال